????? ????


إدخال 42 مدرسة بعدد 766فصل في الخدمة لتخفيض كثافة الطلاب في الفصول مع مطلع العام الدراسي 2019 _ 2020.

2019-09-17 16:30:59 - مشاهدات:40



وكالة أنباء مصر المحروسة



كتب : سعيد سليم



بناء على تعليمات محافظ الإسكندرية



 إدخال 42 مدرسة بعدد 766فصل في الخدمة  لتخفيض



كثافة الطلاب في الفصول مع مطلع العام الدراسي 2019 _ 2020.



انطلاق من تكليفات الدكتور عبد العزيز قنصوه محافظ الإسكندرية لمديرية التربية و التعليم بإعادة تجميل مدارس الإسكندرية مع بدء العام الدراسي الجديد وإزالة صناديق القمامة من محيط المدارس و تخفيف كثافة الطلاب في الفصول، والانتهاء من جميع أعمال الصيانة البسيطة والشاملة بالمدارس والتأكد من جاهزيتها للعام الدراسي الجديد.



أكد  الأستاذ يوسف الديب القائم بأعمال مديرية التربية والتعليم بالإسكندرية أن  ( 42 ) مدرسة بعدد فصول تصل إلى  (766)فصل ستدخل الخدمة لتخفيض الكثافات في الفصول في مطلع العام الدراسي 2019 _ 2020، منها ما يمثل إنشاءات جديدة أو توسعات رأسية وأفقية داخل المدارس بجميع الإدارات التعليمية



، من بينها 10 مدارس بإدارة المنتزه و10 ببرج العرب و7 مدارس بإدارة شرق و6 مدارس بإدارة العامرية و5 مدارس بإدارة العجمي و2 بإدارة وسط و2 بإدارة غرب ، وذلك في إطار السعي لخفض الكثافات داخل مدارس الإسكندرية ،مشيراً إلى أنه تم تكوين وتوفير هيئة التعليم بهذه المدارس سواء قيادات إدارة مدرسية أومعلمين.



هذا وقد أوضح الديب ان المديرية على أتم الإستعداد لبدءالعام الدراسى الجديد لباقى المراحل الدراسية يوم ٢١من سبتمبر ٢٠١٩و أن مرحلة رياض الأطفال بمستوييها، والصف الأول والثانى الإبتدائي بدأت العام الدراسى في ١١من سبتمبر ٢٠١٩، مشيراً إلى أهمية تفعيل بنك المعرفة المصري والترويج له لتحقيق أكبر قدر ممكن من الاستفادة للطالب والمعلم وولي الأمر والعمل على مسايرة للتطور التكنولوجي، لافتا إلى وصول جميع الكتب المدرسية للمدارس، موجها بتسليم الكتب للطالب دون التقيد بربطها بسداد المصروفات والرسوم المدرسية ، ووضع علم الجمهورية وعلم المحافظة فى مكان واضح بالمدرسة، وتوزيع الجدول المدرسي والإشراف اليومي ووصول توزيع المقررات الدراسية وكتابتها في صدر السجلات،وتفعيل مجموعات التقوية وفقا للقرار الوزارى بشأن مجموعات التقوية.



وعلى الصعيد ذاته أشار القائم بأعمال مدير المديرية إلى عدم استخدام العنف مع التلاميذ واستخدام الأساليب التربوية الصحيحة وحظر تحصيل أية مبالغ مالية تحت أي مسمى من الطلاب أو أولياء الأمور ومحاسبة من يخالف التعليمات بشكل فوري وحظر دخول مندوبي المبيعات وخصوصًا مندوبي مبيعات الكتب الخارجية وحظر استخدام أسوار المدارس في الإعلانات وعدم إلزام ولي الأمر بشراء الزي المدرسي من أماكن بعينها بل وعدم تغيير الزي حرصا على رفع المعاناة عن كاهل ولي الأمر وحظر التدخين نهائيا داخل المنشآت التعليمية



ولفت الديب إلى انه تم تفعيل غرف مصادر التعلم للطلاب المدمجين داخل المدارس الحكومية، وعمل ممشى خاص لذوي الاحتياجات الخاصة وضرورة وجود فصول ذوي الاحتياجات الخاصة بالدور الأرضي حرصًا على سلامتهم.



وشدد على حظر استخدام أية مقررات دراسية أو كتب بخلاف الصادرة من الوزارة، وعلى ضرورة التنسيق التام لإعادة توزيع المعلمين داخل الإدارات من ناحية، وفيما بين الإدارات من ناحية أخرى لسد العجز في جميع التخصصات بالإدارات الأكثر عجز، وفقا القرار الوزارى بشأن توزيع اعضاء هيئة التعليم و الاداريين و الخدمات المعاونة بالمدارس و الإدارات و المديريات، مؤكدا على  أنه تم تدريب السادة المعلمين للمواد التى تدرس بالغة الإنجليزية لرفع الكفائة المهنية فى مواد التخصص مهارات اللغة الإنجليزية و تدريب المعلمون أولا لمعلمى المدارس الرسمي لغات والمدارس الخاصةبالإسكندرية.